كلاوديو ماركيزيو يعلن اعتزاله كرة القدم نهائيا

أعلن كلاوديو ماركيزيو، لاعب الوسط الدولي السابق المتوج مع فريقه يوفنتوس بطلا للدوري الإيطالي لكرة القدم سبع مرات، اعتزاله اللعب نهائيا في سن الثالثة والثلاثين.

وقال ماركيزيو، الذي لعب الموسم الماضي مع زينيت سان بطرسبورج الروسي، في مؤتمر صحفي في ملعب يوفنتوس في تورينو: "أنا طفل من تورينو كان يحلم باللعب مع يوفنتوس وفعلت ذلك".

وانضم ماركيزيو الملقب بـ"ال برينسييبو" أو الأمير الصغير ليوفنتوس في سن السابعة من عمره، وخاض ماركيزيو مباراته الأولى مع "البيانكونيري" في الدرجة الأولى في عام 2006 واستمر معه 12 موسما بينها واحد لعبه على سبيل الإعارة مع إمبولي (2007-2008).

وتعرض اللاعب الإيطالي لإصابة خطيرة في ركبته اليسرى في عام 2016، وفشل بعدها في فرض نفسه أساسيا في تشكيلة فريق "السيدة العجوز"، فقام بفسخ عقده مع النادي بالتراضي في أغسطس 2018 وانضم إلى زينيت سان بطرسبورج، لكن موسمه شهد تعرضه لإصابات عدة أرغمته على إيقاف مسيرته.

وخاض ماركيزيو نحو 400 مباراة بألوان يوفنتوس وتوج معه بسبعة ألقاب في الدوري واربعة في الكأس، كما خسر مع يوفنتوس مباراتين نهائيتين في مسابقة دوري أبطال أوروبا (2015 ضد برشلونة الإسباني و2017 ضد ريال مدريد الإسباني) ونهائي كأس أوروبا عام 2012، مع منتخب بلاده إيطاليا الذي ارتدى قميصه 55 مرة.

إرسال تعليق

0 تعليقات